مشاري الوسمي
رئيس مجلس الإدارة

@smoh_2010

منذُ مُدّةٍ ونحن نعيش حالةً من الحرب الإعلامية الشرسة، التي أرادت أن تنال منّا بسوء ظنونهم، ومحاولات نفث سمومهم الإعلامية على هذا الشعب، عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشتى مصادره .

ظهر معدن هذا الشعب الأبي، الذي تصدى لكل كلمة سوءٍ قيلت في وطنه، عارض الواقع المزيف الذي رسمه لنا الإعلام المعارض، حارب الذباب الإلكتروني العفن، الذي هاجمنا دون وجه حق، ونصب لنا المشانق .

رأيت رجلًا وامرأة، كَهْلاً وشابا، طفلًا وطفلة، يحتفلون بيومهم الوطني، رافعين راية التوحيد، ذات الواحد والتسعين عامًا، يلتفون حول حكومتهم، مشيِّدين حصنًا منيعًا، لا تهزه زلازل الإفك والبهتان، وعناوينَ تتصدر مواقع التواصل في كل أنحاء الدنيا، معلنين مبايعتهم، مجددين الولاء والسمع والطاعة .

وطننا يمر بقفزاتٍ فلكيةٍ شهد عليها العالم، فالمملكة أصبحت دولة انفتاحٍ دولي، فتحت قلبها للجميع، دون تطرفٍ أو انحياز، تضاعفت إيرادتها، أصبح إقتصادنا أقوى وأعظم من مجرد صادراتٍ نفطيةٍ محدودةٍ غير متجددة .

هنيئًا لنا هذا الوطن، وطن السيادة والقرار، لن يميل ونحن فيه محاربون، وسدودٌ في وجه العدو، فنحنُ دروع الجزيرة التي لا تهاب ولا تنحني، نحنُ العُظماء أينما حللنا، فعظمتنا تكمن في وحدتنا، ونسيجنا الذي لا يبلى ولا يهتري، نحنُ الراية الشامخة، قواعدها راسخة، جذورها متأصلةٌ في أعماق أبنائها و ملامحهم .

فليتعلموا منا، أصحاب القلوب السوداء، والألسن المتدلية، والوجوه المزيفة؛ معنى الوفاء، معنى الإخلاص، القوة في الحق والعدل .

تعليقات 3

  1. فهد المنصوري

    نحنُ الراية الشامخة
    الله عليك 👏👍

  2. غير معروف

    السلام عليكم ورحمة الله تحياتي، الأخ مشاري نتمنا الك التوفيق،

  3. هشام ابو النجاء - صحيفة صدى البلد

    مقال عظيم من كاتب عظيم ..
    رائعة طريقة السرد وجمال المفردات.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: